Hukum Menyingkat Tulisan Sholawat

HUKUM MENYINGKAT TULISAN SHOLAWAT

Sebagaimana lazim kita jumpai dibanyak tulisan atau artikel, penyingkatan lafazd Sholawat atas Nabi terjadi baik dalam tulisan berbahasa arab atau bahasa ajami. Demikian dalam bahasa indonesia. Ada beberapa singkatan Sholawat atas Nabi Muhammad, dalam bahasa indonesia dan bahasa arab :

*S.A.W* = shallallahu 'alaihi wasallam
*ص* = sholallahu 'alaihi wasalam
*صلعم* = shollallahu 'alaihi wasallam, dan
*AS* = ‘alaihis salam (untuk para nabi selain Nabi Muhammad)

*Bagaimana hukum menyingkat lafazd sholawat tersebut ?* Ada beberapa pendapat ulama tentang hal tersebut:

Dalam kitab al-Rowa_ihu al-Zakiyah karya syeikh Abdullah al-Harori : 26 disebutkan:

ومن البدع السيئة العلمية كتابة ص عند كتابة إسم النبي صلى الله عليه وسلم وأسواء واقبح صلعم كتاب الروائح الزكية للشيخ العالم العلامة عبد الله الهرري ص ٢٦

Termasuk salah satu perkara baru yang dipandang kurang baik adalah menyingkat sighat sholawat dalam bahasa arab dengan huruf  (ص), dan lebih kurang baik lagi dengan (صلعم).
Tidak menyingkat sholawat jadi S.A.W itu lebih baik - dan menyingkatnya tidak mengapa

وصلى الله عليه وسلم صلعم وعليه السلام عم الى غير ذلك لكن الأولى ترك نحو الأخيرين وإن أكثر من الأعاجيم كتاب الخضري

Anjuran untuk menjauhi menyingkat sholawat dalam kitab “Fathul Mughits Fisy-syarhi Alfiyati ‘Ulumil Hadits” :

وقال السخاوي رحمه الله تعالى في كتابه فتح المغيث فس شرح الفية الحديث  العراقي ما نصه واجتنب ايها الكاتب الرمز لها اي الصلاة والسلام صلى الله  عليه وسلم في خطك بأن تقصر منها على حرفين ونحو ذلك فتكون منقوصة صورة

Alasan larangan atas penyingkatan tersebut adalah karena hal tersebut itu mengurangi pahala karena mengurangi hurufnya.
Dalam kitab Nubdzatul Bayan : 106 dijelaskan penyingkatan tersebut adalah Khilaful Aula (menyelisihi keutamaan).

كما يفعله الكسائي والجهلة من ابناء العجم غالبا وعوام الطلبة فيكتبون  بدلا من صلى الله عليه وسلم ص او صم او صلعم فذلك لما فيه من نقص الأجر  لنقص الكتابة خلاف الأولى . نبذة البيان ص ١٠٦

Dalam kitab “Tadribur Rowi Fi-Syarhi Taqribin Nawawi” dijelaskan hal tersebut hukumnya makruh (tidak disukai).

ويكره الإقتصار على الصلاة او التسليم هنا وفي كل موضع شرعت فيه الصلاة  كمافي شرح مسلم وغيره لقوله تعالى صلوا عليه وسلموا تسليما إلى ان قال  السيوطي ويكره الرمز اليها في الكتابة بحرف او حرفين كمن يكتب صلعم بل  يكتبهما بكاملها

Demikian dihukumi makruh juga dalam kitab ‘Ulumul Hadits” dan “Nubdzatul Bayan”  halaman 104 :

ويكره الإقتصار في كتابة الصلاة والتسليم على رمز ص او صم او صلعم وما اشبههما من الرموز ص ١٠٤

*Kesimpulan :* Larangan penyingkatan lafazd sholawat sebagaimana dijelaskan para ulama tersebut diatas adalah Makruh dan sebagian ulama memandang hanya Khilaful Aula. Selayaknya menuliskannya secara sempurna tanpa disingkat, baik ketika ditulis dengan huruf arab atau hurup ajami/latin.

وقوله: «واجتنب» (خ) يعني: أنه كَرِه الرَّمز للصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم في الخَطّ، فيقتصر على لفظين ونحوه فيكتب: (صلعم)، إشارةً إلى الصلاة والتسليم. (مفتاح السعيدية ج ١ ص ٣٩٨)
(واجتنبِ) أَنْتَ (الرَّمْزَ لَهَا) أي للصَّلاَةِ مَعَ السَّلامِ في خَطِّكَ، كأن تَقْتَصِرَ مِنْهَا عَلَى حَرْفَينِ، كَمَا يَفْعَلُهُ أبناءُ العَجَمِ، وعوَامُّ الطَّلبةِ، فيكتبونَ بدلَها ((صم))، أَوْ ((صلعم)) فذلِكَ خلافُ الأولى.
بَلْ قَالَ الناظمُ: إنَّهُ مَكْرُوْهٌ (فتح الباقي ج ٢ ص ٤٤)
(ولا تكن) أيها المحدث (ترمزها) من باب قتل، وضرب، وأصله: الإشارة والإيماء بالشفتين، والحاجب، كما في المختار، لكن المراد هنا الاختصار في الصلاة والسلام على رسول الله - صلى الله عليه وسلم - ونحوِها في الخط على حرف أو حرفين وأكثر، فتكون منقوصة صورة، كما يفعله الكسائي، والجهلة من أبناء العجم غالباً، وعوام الطلبة، فيكتبون بدلًا عن - صلى الله عليه وسلم - " ص " أو " صم " أو " صلم " أو " صلعم " فذلك لما فيه من نقص الأجر لنقص الكتابة خلافُ الأولى. وصرح ابن الصلاح والنووي بالكراهة. قلت: ولا أرى له دليلاً، ( شرح الاثيوبي ج ٢ ص ٢.-٢١)

Subscribe to receive free email updates:

0 Response to "Hukum Menyingkat Tulisan Sholawat"

Posting Komentar